منتديات إتحاد الكُتاب والمثقفين العرب
منتديات إتحاد الكُتاب والمثقفين العرب ترحب بك عزيزي الزائر إذا كنت غير مسجل تفضل بالتسجيل هنا حتي تستطيع مشاركة كبار كتاب الوطن العربي والحوارالمباشرمعهم
نتمنى قضاء أمتع الآوقات بصحبتنا
مع تحيات إدارة إتحاد الكتاب والمثقفين العرب

منتديات إتحاد الكُتاب والمثقفين العرب

إتحاد الكتاب والمثقفين العرب منتديات ثقافية إجتماعية تضم خيرة أقلام الوطن العربي ومفكريه
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تهنئة للطوائف المسيحية المحتفلة بعيد احد الشعانين غدا / د. لطفي الياسيني
الجمعة أبريل 07, 2017 11:29 pm من طرف لطفي الياسيني

» غموض البياض الأخير
الثلاثاء فبراير 21, 2017 2:43 pm من طرف محمد الزهراوي أبو نوفل

» اليأس سم النجاح
الجمعة أكتوبر 02, 2015 6:27 pm من طرف عبد الرحمن محمود

» الديمقراطية.. هل تناسبنا؟
الجمعة أكتوبر 02, 2015 5:56 pm من طرف عبد الرحمن محمود

»  كلابيب الفشل وبراثن النجاح
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 12:50 am من طرف عبد الرحمن محمود

» كلابيب الفشل وبراثن النجاح
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 12:08 am من طرف عبد الرحمن محمود

» كتاب علم الساعة توضيح وبيان وتفسير مالم يفسر من القرآن مباشر دون احالة
الخميس أغسطس 06, 2015 11:45 am من طرف عبدالرحمن المعلوي

» كتاب علم الساعة توضيح وبيان وتفسير مالم يفسر من القرآن مباشر دون احالة
الخميس أغسطس 06, 2015 11:36 am من طرف عبدالرحمن المعلوي

» رواية من سيفوز في مباراة التنس مجزاه
الثلاثاء يوليو 21, 2015 6:27 pm من طرف احب ان اكون مؤلفة

» انا عضوة جديدة بين
الثلاثاء يوليو 21, 2015 4:52 pm من طرف احب ان اكون مؤلفة


شاطر | 
 

 ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.عبد الغني حمدو

avatar

عدد المساهمات : 103
نقاط : 229
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 08/04/2010
العمر : 61

مُساهمةموضوع: ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟   الأربعاء سبتمبر 22, 2010 7:21 pm

ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟

د. عبد الغني حمد و
كان الناس في الماضي يقسمون لقسمين رئيسيين:
الأحرار والعبيد
وعندما منع الرق عالميا , واندثرت طبقة العبيد , وبقيت طبقة الأحرار
فنحن كشعوب عربية وحتى معظم الشعوب الإسلامية , هل اندثرت عندنا طبقة العبيد , أم أن الذي اندثر عندنا هو:
طبقة الأحرار لتبقى فقط طبقة العبيد ؟
الفرق بين الحر والعبد هو:
ذلك حر بتصرفاته أي الحر , وذك مقيدة تصرفاته بأوامر سيده أي العبد
الشاعر نزار قباني منذ السبعينات يوضح لنا الحالة التي تنطبق علينا
يصير الناس في مدينة
ضفاضعاً مفقوعة العيون
ولا يُغنّون ولا يبكون
ولا يموتون ولا يحيون
تحترق الغابات والأطفال والأزهار
تحترق الثمار
ويصبح الإنسان في موطنه
أذلّ من صرصار
فمن هو المسئول عن انحدارنا لهذا المستوى من العبودية , ومن سلبنا صفتنا الحرة, في أننا مجتمع الأحرار وليس العبيد؟
لابد من وجود أسباب قاهرة تجعل الحر عبداً , ولن يقبل أي حر أن يكون عبداً طواعية
وانطلاقا من هذه العبارة , أن الذي جعلنا ننحدر للمستوى الأدنى من الرق والعبودية هي السلطة الحاكمة والمتمثلة بكل أنواع الطغيان والإستبداد , والديكتاتورية والشمولية والأوتوقراطية
وهنا لابد من شرح بسيط يظهر معنى تلك الكلمات المستخدمة سياسيا , ومن خلال ترجمتها يمكن تحديد نظام الحكم الذي عندنا , وما هي الصفات التي تنطبق عليه من تلك المدلولات السياسية
أ.د. إمام محمد إمام في كتابه (الطاغية)
ومنقولة منه
أولا: الطاغية
الطاغية رجل يصل إلى الحكم بطريق غير مشروع , فيمكن أن يكون اغتصب الحكم بالمؤامرات أو الإغتيالات أو القهر أو الغلبة بطريقة ما.
وباختصار هو شخص لم يكن من حقه أن يحكم لو سارت الأمور سيراً طبيعياً.لكنه قفز لمنصة الحكم عن طريق غير شرعي, وهو لهذا:
يتحكم في شؤون الناس بإرادته لا بإرادتهم , ويحاكمهم بهواه لا بشريعتهم , ويعلم من نفسه أنه الغاصب والمعتدِي, فيجعل كعب رجله في أفواه الملايين
ثانياً: المستبد
هي بالأصل كلمة يونانية تعني رب الأسرة , أو سيد المنزل , أو السيد على عبيده . ثم خرجت من هذا النطاق الأسري إلى عالم السياسة
بحيث تكون للأب أو السيد على عبيده السلطة العليا بالكامل على أبنائه
ثالثاً : الديكتاتور
المصطلح روماني الأصل , وهو كمنصب لحاكم مؤقت في الظروف الحرجة ولمدة محددة تنتهي بانتهاء الظروف الموجودة الحرجة كالكوارث الطبيعية والبشرية , ويماثله في أيامنا هذه الحاكم العسكري أو فرض الأحكام العرفية لفترة مؤقتة . ولكن في الإستخدام الحديث : الذي يعني النظام الحكومي الذي يتولى فيها شخص واحد جميع السلطات , وفي الأعم الأغلب بطريقة غير مشروعة , ويملي أوامره وقراراته السياسية . ولا يكون أمام المواطنين سوى الخضوع والطاعة .
رابعاً :الحاكم الشمولي
قد يكون حكما شمولياً جماعياً كما في ديكتاتورية البروليتاريا عند كارل ماركس , أو فرديا كالحاصل عندنا في أنظمة الحكم
ولكي يثبت القادة الشموليون أن إرادتهم هي إرادة الشعب فإنهم يلجئون إلى
أسلوب الاستفتاء العام , والتصويت التهليلي , وبهذه الطريقة يستخرج الزعيم الملهم والقائد الساحر , من قبعة الديكتاتور أرنبا اسمه الديمقراطية
خامساً: الأوتوقراطية
تعني الحاكم الفرد الذي يجمع السلطة في يده , ويترأسها على نحو تعسفي , وقد يكون هناك دستور , وقد تكون هناك قوانين . تبدو من الظاهر أنها تحد من سلطة الحاكم أو ترشده .
غير أن الواقع يقدر أن يبطلها إذا شاء أو يحطمها بإرادته. ومعظم المنظرين يعتقدون أن الحكم الأوتوقراطي يتطلب تركيز السلطة بيد شخص واحد لا في يد جماعة أو حزب أو حتى مؤيدين
ويعرف أفلاطون الطاغية في كتابه (الجمهورية)
والحيوان الأكبر هو الطاغية الجاهل الذي يرضي شهواته , ولا يخضع لحكم العقل فالطاغية<<كتب عليه أنه شخص يأكل أولاده>> على حد تعبير أفلاطون
الشيء المحير في الأمر , في البلدان العربية والإسلامية غالبية سكانها يعتنقون الإسلام والمسيحية المؤمنة بالله تعالى وتمنع السجود في معتقداتها لغير الله تعالى
مع أن هذه الشعوب رضخت لهؤلاء الحكام وسجدت لهم , وعفت وغفرت عن جرائمهم , وكأن جرائمهم وذلهم لشعوبهم ما هو إلا:
بركان انفجر وعم الخراب والدمار من حوله , أو زلازل عمت الأمكنة , فليس لها غير التسليم بقدر الله تعالى
وأصبح الحكام في بلادنا قدر من الله لا يمكن تغييره ولا الوقوف تجاهه , واستسلموا لقدرهم استسلام تام , فمنهم من فضل الحياة عبدا مطيعاً ذليلاً يتصدق عليه ربه ببسمة قد يكون قبلها ذل ما بعدها ذل إن ابتسم , ويبقى ما يفيض عنه هو عطاءً من شخصه الكريم , أو يغامر بحياته ليرحل عن البلاد وحال قوله (إذا حل الثقيل في بلاد قوم ما على الساكنين إلا الرحيل)
فلا مكان يخلو من صورهم أو تماثيلهم وكل القلوب متجهة لتقول أجمل تحية للقائد المتسلط , فإن باع جزءاً من الأرض يقال له يعيش .........الخ
وإن سكت عن عدوان ترسل له برقيات التحية وعلو الشأن في ضبط النفس وعدم الانجرار لمعركة يرد فيها الكرامة , وإن جرت على يده أنهار من الدماء من عبيده , فتحية له لأنه منع الفتنة في الوطن وتمزيق البلاد
لقد مضى أكثر من نصف قرن والحاكم الديكتاتور مازال باقيا , لقد مضى أكثر من نصف قرن والأحكام العرفية والحاكم العسكري الأوحد في نفس المكان
هل هو ذنب الحاكم أم هو ذنب العبيد ؟
ذنب الحاكم أنه وجد الناس عنده مستعدون لأن يسجدوا أمامه ويمتطيهم ويجرهم أينما شاء .ولكنه استخدم كل الوسائل القمعية لكي يبقوا عبيدا ولم يجعلهم أحرار ا
وذنب الشعوب أنها تحمل في نفسها القدسية للحاكم , ورضيت وما زالت راضية بحكم عائلة الطغيان الموبوءة والكريهة
ونصيحة ألقيها
أن وجود الطغاة عندنا ليس قدرا مفروضاً من الله تعالى , فالله تعالى هو العادل وليس الظالم , وإنما جعل لنا عقولاً نفكر فيها ووسائل كثيرة نستطيع استخدامها , للتغلب على منغصات حياتنا
ومن هنا لابد من ثورة العبيد ,ولا بد من التحرك مهما علت التضحيات حتى نحصل على حريتنا , وهي لن تكون بعد ذلك مملوكة لشخص , وإنما هي هبة من الله لنا .
والسلطة الحاكمة هي سلطة موجهة حامية تقود الأمة للخير والحرية والكرامة
ولنا أمثلة كثيرة في العالم والتي لم ترض بالطاغية ولا بالمستبد ولا بكل أشكال الظلم .لتنهض بعدها عندما ركزت على قيمة الإنسان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امة الله
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 346
نقاط : 465
السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟   الخميس سبتمبر 23, 2010 6:51 am

موضوع رائع دحمدولكن اعتقدالعبيدحالهم افضل فهم خدم سيده مسئول عن اكله وكسوته وعلاجه وكرامته من كرامة سيده وملك اليمين تكون حرة اذاانجبت لكن نحن لانعرف ناكل او نشرب اونلبس واستحاله ان نتحررالابمعجزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MERVAT100

avatar

عدد المساهمات : 40
نقاط : 62
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/09/2010
العمر : 57
الموقع : إتحاد كتاب والمثقفين العرب

مُساهمةموضوع: رد: ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟   الخميس سبتمبر 23, 2010 8:38 pm



أمة الله

حقيقي..هم يضحك وهم يبكي

موضوع رائع للدكتورعبد الغني حمدو

ولن يثورشعبنا للاتي :

1- مريض بالسلبيه والخوف.

2- شغلوه بالتعليم ومشاكله...ولا فيه مدارس ولا مدرسين..تجاردروس..

3 - تركوه يتفلسف وهوجالس على القهوه..فى الاقتصاد والبورصه وكافة أخبار العالم..وهو لا يملك ثمن

كوب الشاى والشيشه.

4 - أحزاب مهلهله خاويه..تلهث لمصلحتها ..فلا إصلاح وتنوير للجيل..

5 - تفكك ديني بين المسلم وأخيه المسلم ..هذا يبحث عن الوصول للحكم والاخر يبحث عن الجنه
وحساب القبر.

6- الفتنه الطائفيه تعلوا رحاها..وتزداد.

7 - وأين القائد والرجل الوطنى..؟؟..الذى سيخطط ويقود..!!

هذه بعض من كل..

هل نستورد من الصين ...لنحقق الحلم...؟؟

مشكور د.عبد الغني حمدو
د.مرفت العبد
******


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ألم يحن الوقت بعد لانطلاق ثورة العبيد؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات إتحاد الكُتاب والمثقفين العرب :: الفئة الأولى :: هموم عربية-
انتقل الى: